Posted by: المعرفة | 16 أبريل 2008

من أين نبدأ التغيير؟

.نقطة التغيير

.

.

 
 
 

 

نتساءل غالب الأحيان عن إمكانية تغيير الآخرين بحيث يتفق هذا مع طموحاتنا ورؤيتنا الخاصة

بينما على كل منا أن يبدأ أولاً بتغيير نفسه وليس بتغيير الآخرين


التحدي الحقيقي .. أن تغير نفسك وأن تصبح الشخص الذي تريد أن تكون … وذلك باستغلال طاقاتك الكامنة وصولاً لتحقيق أهدافك .. لتعيش حياة أسعد

 

فكيف نجعل حياتنا خالية من القيود والمشاعر السلبية والإحباط .. ؟

 

إن تركيز الانتباه على اتهام الآخرين .. يبدد قدراتنا ويفقدنا قدرة التركيز على أهدافنا ويقلل من قيمة ذواتنا … إضافة إلى أنها مضيعة للوقت

 

فلنبدأ معاً .. تعلم كيف نركز على طاقتنا في .. تحسين أنماط الحياة … لنصل إلى حياة أكثر توفيقا ونجاحا وسعادة … بتوسيع قدتنا على فهم الآخر … بتعلم طريق التواصل الفعال الناجح مع الذات والآخرين.


 

.

Bookmark and Share
Advertisements

Responses

  1. إذا عرف الإنسان مزيته التي خصه الله بها عن سائر المخلوقات ..

    استطاع أن يكتشف من أين يبدأ التغيير وينطلق في هذا الميدان الكبير..

    لذا لابد أن يصدق مع نفسه في طموحه واجتهاده لتحقيقه ..

    فلايعرف قدر الثمرة إلا زارعها ، وبالله التوفيق ..

  2. لايغير الله مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم

    صدقني نحتاج فقط لوقفهـ جريئه مع النفس

    لنكشف المهارات التي وهبنا اياها المولى

    ولكن لابد ان نصلح من أنفسنا

    لاعدمتك يالغلا تسلم يمينك

    joory

  3. أستاذي الفاضل محمد السقاف

    ابتداء … سعدت كثيرا بتشريفك لمدونتي .. فهذا وسام أفتخر به ..

    واعتز بمداخلتك واضافتك القيمة … واسمح لي بتعقيب ..

    الثمار حينما تنضج .. يفرح بها زارعها .. فهي غذاء له .. ومصدر لرزقه .. والأهم .. هي نتيجة رائعة جناها مقابل مجهود قد بذله (جسدي وفكري ومادي) خلال فترة زمنية من حياته

    وتكتمل سعادته حين يدرك (السبب والمسبب)

    فيحمد الله كثيراً المسببويعترف بفضله .. على منحه المكنة في الأرض وتوفر الأسباب التي استغلها وأخذ بها بالشكل الصحيح … فيكون قد حاز على سعادة الدنيا والآخرة

    انتظر مداخلاتك القيمة … لا حرمني الله منها

    وبالتوفيق يارب

  4. الأخت الفاضلة joory..

    إن قلنا التغيير … فهو حاصل لا محالة .. شئنا أم أبينا … هو سنة من سنن الله تعالى في الكون

    الحكيم .. من يمسك بدفة القيادة .. ليوجه مركبة بالاتجاه الصحيح .. بدلا من تركه للأمواج المتلاطمة ترميه من ضفة إلى أخرى … وبعض الضفاف ليس فيها نفع ولا فائدة.

    سعدت بمروركِ … رعاكِ الله

  5. كيف لي التخلص من مشاعر الإحباط والسلبية ..

    إذا أوصدت جميع الأبواب ..

    وإذا سعيت بكل السبل ..ثم تقطعت بي ..

    دائماً أحاااول ولكني بالنهاية أجد نفسي منهكة متعبة ..

  6. أختي الفاضلة إرتواء … تأخرت عليكٍ كثيرا في الرد … وكان التأخر أمر مقصود .. فأحببت أن اسير خطوات وأثبتها في المدونة … تعينني على إيصال الفائدة .. لكِ وللآخرين … وبالاستعانة بالله المعين جل جلاله

    مشاعر الاحباط والسلبية تصيبنا … فهي أمر طبيعي .. لأننا بشر

    وما ذكرتيه ..

    إذا أوصدت جميع الأبواب ..

    وإذا سعيت بكل السبل ..ثم تقطعت بي ..

    هنا تأتي قوة ارادتنا وطموحنا للوصول إلى غاياتنا وأهدافنا … وصبرنا على تحمل التيارات المضادة لتوجهاتنا … فلا مجال للاستسلام للظروف … بل الاستمرار في مسيرتنا ومشوار حياتنا وصولا لتحقيق أهدافنا

    دائماً أحاااول ولكني بالنهاية أجد نفسي منهكة متعبة ..

    أفهمك تماما .. بل أشعر بما تشعرين في تلك اللحظات .. ولا بأس بهذا الأمر .. ففي كل وقفة .. نعيد حساباتنا فيها لننطلق من جديد نحو الهدف بقوة أكبر وإصرار

    فالنهاية لم تأتي بعد … طالما أنتي على قيد الحياة … الأبواب مفتوحة أمامك … والطرق عديدة .. والخيارات واسعة …

    ربما أنتِ بحاجة .. مثل حاجتي إلى أن نتأمل أكثر .. ونوسع مداركنا لما حولنا … ونبحث عن أساليب جديدة مبتكرة

    وقبل كل شيء .. الدعاء والتوكل على الله سبحانه وتعالى .. وبالله التوفيق

    ملاحظة/ أي استفسار .. ممكن مراسلتي على بريدي الأكتروني …


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: